خطب و دروس

1557 0

الرئيسية » الفتاوى » هل ما ينبت على الوجنة من اللحية؟

بحث في الفتاوى

صفحة للطباعة
ارسل الى صديق
هل ما ينبت على الوجنة من اللحية؟

السؤال رقم 1161 - أبو ديمة / - الأنبار تاريخ النشر 2010-12-24        

السؤال:

       بسم الله الرحمن الرحيم .. السلام عليكم ورحمة من الله وبركاته، أسعد الله أوقاتكم مشايخنا الأفاضل .. لدي سؤال أود أن أجد له جواباً لأنه حيرني، السؤال هو : عن تحديد اللحية وإزالة الشعر من الخدين ... السؤال: هل يجوز تحديد اللحية وترتيبها على المرام؟ وهل يجوز إزالة الشعر من على الخدين وليس نمصه نمصاً .. أي بالمكينة أو المزيلات؟ وجزاكم الله عنا وعن المسلمين كل خير وأطال بعمركم والسلام عليكم ورحمة الله.

الجواب:

       اللحية هي الشعر النابت على اللِّحي وهو العظم الممتد من وتد الأذن إلى وسط الذقن فقط.

       أما ما ينبت على الوجنة فإنه ليس لحية، وكذا ما ينبت على الحلقوم أو تحت الذقن. فالمحرم حلق اللحية -أي الشعر النابت فوق اللِّحي-، أما ترك الشعر على الوجنة أو على الحلقوم فإنه تشويه للوجه.

       والسيدة عائشة تُقْسِمُ بقولها: (والذي زَيَّنَ وجوه الرجال باللحى) فمن يترك حلق هذه الأماكن يذهب معظم وجهه، فأين الزينة التي تعنيها السيدة عائشة -رضي الله عنها-؟!

       ومن يفعل ذلك لا ذوق له بأسرار التشريع، ويفسِّر النصوص بهواه وما يريده، ويريد أن يخالف ما عليه جماهير الأمة، مع العلم أنه ليس من أهل التخصص بالشريعة بل يرى ذلك من خلال قراءته لبعض الكتب دون فهم لفحوى النصوص التي يقرأها، أو يقلد آخر من هذا القبيل.

       كما أنَّ إعفاءها أكثر من القبضة خفة في العقل ومخالفة للسنة؛ لأنَّ ابن عمر -رضي الله عنهما- وهو يقلد النبي -صلى الله عليه وسلم- في حجه قبض عليها وقص ما زاد على القبضة، وَيُعَدُّ ذلك تقييدا لإطلاق قوله -صلى الله عليه وسلم-: {وأعفوا اللحى}.

عدد المشاهدات [1557]
الفتوى السابقة الفتوى التالية
أي شيء منشور في المواقع الأخرى و غير منشور في الموقع لا يُعتمد عليه و لا تصح نسبته للشيخ إلا بموافقة من إدارة الموقع .
حقوق الموقع محفوظة و لا يصح النقل الا بموافقة خطية من إدارة الموقع أو الإشارة الى المصدر.
اعلى الصفحة صفحة للطباعة ارسل الى صديق